التاريخ : الإثنين 10-08-2020

الرئيس يهنئ رئيس الإكوادور بعيد الاستقلال    |     أبو بكر: إسرائيل تشن هجمة إرهابية غير مسبوقة بحق قضية الأسرى    |     الأسير ماهر الأخرس يواصل إضرابه عن الطعام لليوم 15 رفضا لاعتقاله الإداري    |     الجامعة العربية تنظم ملتقى قادة الإعلام العربي في دورته السابعة    |     نيابة عن الرئيس: اشتية يقلد سفير ايرلندا لدى فلسطين وسام نجمة القدس    |     الرئيس يعزي بالشهيد عماد الدين دويكات    |     اشتية يستقبل رئيس بعثة الشرطة الأوروبية لمناسبة انتهاء مهامه الرسمية    |     تعافي الأسير كمال أبو وعر من فيروس "كورونا" المستجد    |     الرئيس يهاتف رمزي خوري معزيا بوفاة شقيقه    |     الاحتلال يعتقل 25 مواطنا من الضفة بينهم فتاة    |     "الأمم المتحدة" تعقد المؤتمر الدولي السنوي السابع حول القدس    |     بسبب الضغوطات: إدارة سجن "النقب" تبدأ بإجراءات فحص كورونا لأسرى قسم (22)    |     رئيس الوزراء يستقبل السفير الإيرلندي لمناسبة انتهاء مهامه الرسمية    |     عشراوي: تصعيد إسرائيل لجرائمها دليل على مضيها في تنفيذ مخطط التوسع والضم    |     اتصال هاتفي بين الرئيس ونظيره الاندونيسي    |     الرئيس يهاتف الأسير المحرر هاني جعارة مهنئا بالإفراج عنه    |     إدارة السجون تُعيد الأسير المريض أبو وعر إلى سجن "عيادة الرملة"    |     النخالة يستقبل السفير الفلسطيني في بيروت: تأكيد على وحدة الموقف    |     اشتية يستقبل منسق الأمم المتحدة لعملية السلام    |     "ثوري فتح": سياسة الحكومة الإسرائيلية لن تثني مناضلينا عن تصديهم لهذه السياسة    |     برعاية رئيس الوزراء: توقيع مذكرة تفاهم بين "شؤون اللاجئين" و"وقفة عز" لدعم الطلبة المحتاجين في المخي    |     سياسيون أوروبيون كبار يؤكدون الدعوة لدعم الأونروا    |     جلسة لمجلس الأمن تبحث الوضع في الشرق الأوسط    |     عشراوي تدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته وحماية التراث الفلسطيني
الاخبار » ممثلا عن الرئيس.. أبو ردينة يشارك في مراسم وداع الرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك
ممثلا عن الرئيس.. أبو ردينة يشارك في مراسم وداع الرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك

ممثلا عن الرئيس.. أبو ردينة يشارك في مراسم وداع الرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك

باريس 30-9-2019 

ممثلا عن رئيس دولة فلسطين محمد عباس،  شارك نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الاعلام نبيل أبو ردينة، اليوم الاثنين، في مراسم تكريم ووداع الرئيس الفرنسي الراحل جاك شيراك والتي أقيمت في كنيسة سان سولبيس في العاصمة الفرنسية باريس.

وشارك في مراسم التكريم سفير فلسطين لدى فرنسا سلمان الهرفي، والمستشار أول في السفارة ناصر جاد الله، بحضور حشد كبير من رؤساء الدول والحكومات والوزراء وممثلين عن المنظمات الدولية وسفراء الدول المعتمدين لدى فرنسا

وتوفي شيراك الخميس الماضي عن عمر ناهز 86 عاما، وحظي بتكريم شعبي لافت شارك فيه الآلاف، بما يعكس المكانة التي يحظى بها شيراك في قلوب الفرنسيين.

وقد عرف بمواقفه الشجاعة حيال قضايا الشرق الأوسط، إضافة إلى دعمه الواضح لحقوق الفلسطينيين، وحظي بعلاقات شخصية مع العديد من القادة العرب، وتميز بتصريحات جدلية ومواقف شجاعة، فأطلق عليه في الصحف العربية والأجنبية "شيراك العرب".

وقف شيراك الى جانب القضية الفلسطينية على نحو مغاير مقارنة بأقرانه الداعمين لموقف جيش الاحتلال الإسرائيلي، حيث اعترض في كثير من المرات على الانتهاكات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين، وأبدى تخوفه من سياسة نتنياهو، وطالب بضرورة التوصل إلى سلام فلسطيني- إسرائيلي، ورغم تحفظه على القضية الفلسطينية في فترة ما من مسيرته، فإن موقفه شهد تحولا جذريا، حيث بات من أكبر الداعمين لتأسيس دولة فلسطينية.

وأعلن دعمه حق الشعب الفلسطيني في إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، حتى إنه رفع هذه الدعوة في "إسرائيل" نفسها حين زارها في عام 1996، متحدياً احتلالها الأراضي الفلسطينية، ومواجهاً الجنود الإسرائيليين بشكل مباشر حين ضيقوا عليه حركته أثناء زيارته القدس الشرقية، فهدد بقطع زيارته إذا لم يوقفوا تضييقهم.

كما كان أول من تعامل مع الزعيم الشهيد ياسر عرفات رئيساً لدولة، فاستقبله في قصر الإليزيه بهذه الصفة، وحين مرض عرفات سخّر شيراك قدرات بلاده الصحية لإنقاذ حياته، بعدما نقل من رام الله إلى أحد مستشفيات باريس بطائرة خاصة.

وحين أعلن استشهاد عرفات عام 2004 نعاه ووصفه بـ "رجل تحلى بالشجاعة والإيمان، وجسّد النضال الفلسطيني من أجل إقامة دولته"، كما نظم له جنازة رسمية في فرنسا.

2019-09-30
اطبع ارسل