التاريخ : السبت 21-09-2019

اشتية: الأردن وفلسطين منسجمان سياسيا والتعاون بين الحكومتين آخذ بالتطور    |     الرئيس يلتقي رئيسة وزراء النرويج    |     اشتية: نستبعد استئناف عملية السلام بعد الانتخابات الإسرائيلية    |     الرئيس يلتقي السفراء العرب المعتمدين لدى النرويج    |     أبو هولي يؤكد أهمية دعم الأونروا وتجديد تفويض ولاية عملها    |     اشتية يبحث مع وفد من المنظمات غير الحكومية الأجنبية تعزيز التعاون    |     الاحتلال يفرج عن الأسير زعل عباهرة بعد 15 عاما في الأسر    |     الرئيس يمنح المناضل موسى الجريس وسام الاستحقاق والتميز    |     وزير الدفاع اللبناني: 480 خرقا إسرائيليا للقرار 1701 خلال الشهرين الأخيرين    |     الرئيس يواصل زيارته الرسمية إلى النرويج    |     البنك الدولي: أزمة السيولة تثقل كاهل الاقتصاد الفلسطيني    |     اشتية يلتقي وفدا من حملة "كرامة" ويشيد بجهودهم    |     الرئيس يصل النرويج في زيارة رسمية    |     الرئيس يلتقي وزيرة خارجية النرويج    |     عشراوي: مسلسل الاعدامات الميدانية المتصاعد يتطلب وضع حد لجرائم الاحتلال    |     الرئيس يهنئ نظيره التشيلي بعيد الاستقلال    |     الاتحاد الأوروبي يدعو اسرائيل إلى إنهاء جميع الأنشطة الاستيطانية وتفكيك البؤر الاستيطانية    |     الرئيس يبدأ غدا زيارة رسمية للنرويج تستمر ثلاثة أيام    |     بيروت: سفارة دولة فلسطين تحيي ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا    |     الرئيس اللبناني: علينا العودة لحمل شعار قضية فلسطين    |     الجامعة العربية تطالب المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل للامتثال الفوري لقرارات الشرعية الدولية    |     عشراوي تطلع وفدا نسائيا أميركيا وبريطانيا على آخر المستجدات    |     أبو هولي يطالب المجتمع الدولي بتوفير الحماية الدولية لشعبنا وملاحقة مرتكبي المجازر    |     الخارجية والمغتربين: دولة فلسطين تتهيأ لما بعد الانتخابات الإسرائيلية
أراء

هل أسقط أبو مازن صفقة القرن؟
قالها "لا" عريضة وراسخة واستراتيجية للإدارة الأميركية التي يقودها ترمب.. دافعه مصالح شعبه وإرادة قوية تحلى بها في خضمِّ النضال المتراكم الذي عايشه، فالرئيس أبو مازن لم يقل "لا" من مواقع الرفض التقليدي أو ترف المعارضة أو حالة التجريب التي أدمنها الكثيرون م للمزيد

"الأونروا".. شاهد قانوني لحين عودة اللاجئين
منذ قرار تأسيس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" عام 1949، وهي الشاهد القانوني والمؤسسي والسياسي على حق الفلسطينيين بالعودة الى أرضهم وديارهم التي هجروا منها، باعتبارهم لاجئين، وهي المنظمة الدولية الوحيدة التي تم تخصيصها لذلك. للمزيد

لا تراجع عن المصالحة... لا بديل عن الوحدة
​ تسير المصالحة الوطنية ببطء مقلق، وثمة الكثير منا يتساءل، لماذا وكيف لا تتقدم المصالحة بالسرعة التي تفرضها حاجات أهلنا في المحافظات الجنوبية المهددة بالانهيار الاقتصادي الشامل، والتفكك الاجتماعي الخطير، والتي تفرضها كذلك تحديات اللحظة الراهنة، بضرورة تفع للمزيد

اليقين الفلسطيني لا بد أن ينتصر
العنوان أعلاه هو ملخص خطاب اليقين الذي هيمن على اجواء مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس الذي يختتم أعماله اليوم في القاهرة، والسبب ليس هو الثقة المعرفية والإيمان العميق، عند احرار الأمة العربية والإسلامية والعالم اجمع، بحتمية انتصار الحق الفلسطيني على الب للمزيد

كلمة الحياة الجديدة: الأونروا شاهد عدل
لم يصبح الفلسطينيون عام ثمانية وأربعين من القرن الماضي لاجئين جراء كارثة طبيعية، ثمة مؤامرة كونية تماما بدأت مع وعد بلفور المشؤوم لاقتلاع الفلسطينيين من أرض وطنهم وإنشاء "وطن قومي" ليهود أوروبا في فلسطين، وليس لسواد عيونهم، بل للخلاص منهم كما تقول وثائق د للمزيد

قيادة بديلة.. يا له من وهم أخرق
​بالطبع ستتحرك أدوات الاحتلال في مثل هذه المرحلة، لإعادة تشغيل الاسطوانة البليدة إياها عن بدء تحركات أميركية لتجهيز قيادة بديلة (..!!) للشعب الفلسطيني من دون قيادة الرئيس الزعيم أبو مازن للمزيد

العدد الكلي:363
روابط سريعة
روابط صديقة
الموقف الفلسطيني
مركز تحميل الوثائق